تعرفوا على الشمبانزي «أزاليا» مدمنة التدخين الأكثر شراهة!


الجميع يعرف أن التدخين مضر بالصحة. لكن ماذا نقول لتلك الحيوانات البريئة التي أصبحت مدمنة على النيكوتين الضار بسبب بعض البشر الذين كانوا يجدون الأمر ممتعاً عند رؤية الحيوان يستنشق السجائر. واحد من هذه الحيوانات هي الشمبانزي أزاليا البالغة من العمر 19 عاماً من حديقة للحيوانات في كوريا الشمالية.

هذه الشمبانزي تقوم بإشعال السجائر التي يتم إلقائها من قِبل مدرب حديقة الحيوان، وهي بارعة تماماً في هذا الأمر، حيث تقوم بإشعال السجائر بواسطة الولاعة.

أزاليا تقوم بتدخين علبة سجائر كاملة يومياً.

ذكرت صحيفة هافينغتون بوست، بأنه في حين أن هناك الكثير من الناس يزورون حديقة الحيوانات كل يوم إلا أن إدارة الحديقة حصلت على الكثير من الانتقادات من قِبل نشطاء حقوق الحيوان، لأن هذا العمل يعتبر من أشكال القسوة على الحيوانات.

على الرغم من ذلك، إلا أن مسؤولو الحديقة يقولون بأن أزاليا لا تستنشق الدخان، والأطباء لا يتفقون مع ذلك. وقد اتهمت الحديقة بالقسوة على هذا الحيوان بسبب عادة التدخين.

What's Your Reaction?

لم يعجبني لم يعجبني
0
لم يعجبني
أعجبني أعجبني
0
أعجبني
غريب غريب
0
غريب
مذهل مذهل
0
مذهل
مخيف مخيف
0
مخيف
مضحك مضحك
0
مضحك
لذيذ لذيذ
0
لذيذ

قد يعجبك أيضاً

المزيد: اخبار غريبة

لا تفوت هذا المقال