لم تعد حبوب منع الحمل خاصة بالنساء فقط


كشف علماء أمريكيون عن حبوب لمنع الحمل لدى الرجال تمنع تشكيل الحيوانات المنوية مؤقتًا، في ابتكار جديد يضع قرار الإنجاب في ملعب الرجل.

وأكد الفريق الطبي أن الرجل قادر على الإنجاب بمجرد توقفه عن تناول الحبة، وأن مفعول الحبة مشابه تمامًا لمفعول الحبوب التي تتناولها النساء.

وحتى الآن جرى اختبار الحبوب بنجاح على الفئران وأثبتت فعاليتها. وينوي العلماء اختبارها على أكبر عدد ممكن من الرجال قبل طرحها في الأسواق.

ولم يحدد عدد المرات التي يتوجب على الرجل تناولها، إلا أن من المتوقع أن يكون يوميًّا، وإن كان هناك توجه إلى تناول جرعة أسبوعيًّا أو شهريًّا خوفًا من النسيان.

وجرى اختبار الحبة في الصين من قبل عدد من العلماء، فقالوا إن فعاليتها تماثل فعالية الحبوب النسائية والواقي الذكري.

وقالت الطبيبة ديبرا وولجيموث لصحيفة ديلي ميل البريطانية إن إيجابيات حبوب منع الحمل الذكورية هو عدم تأثيرها في إنتاج هورمون التستوستيرون أو الهرمون الذكري، عكس معظم وسائل منع الحمل الأخرى.

وقالت إن تلاعب معدلات الهرمون الذكري عند الرجل يؤثر تأثيرًا بالغًا في تغير معدل الكولسترول، ومن ثم رفع مخاطر الإصابة بأمراض القلب والجلطات، كما يؤثر في رغبته الجنسية وزيادة الوزن.

يذكر أن وسائل منع الحمل الذكورية الموجودة حاليًّا في الأسواق، تحتوي على مواد منشطة أو كورتيزون؛ ما قد يؤثر في صحة الرجل، وتحديدًا قلبه، وقد تؤدي إلى العقم.

ويعتقد خبراء أن تناول الرجل حبوب منع الحمل، يساعد على تحمل الرجل مسؤولية هذا القرار، بدلاً من إلقاء اللوم على المرأة عند حدوث حمل غير مخطط له.

What's Your Reaction?

لم يعجبني لم يعجبني
1
لم يعجبني
أعجبني أعجبني
0
أعجبني
غريب غريب
1
غريب
مذهل مذهل
0
مذهل
مخيف مخيف
2
مخيف
مضحك مضحك
1
مضحك
لذيذ لذيذ
0
لذيذ

المزيد: صحة جنسية

لا تفوت هذا المقال