انتبهوا من الأكياس البلاستيكية فهي مغناطيس سموم


كشفت دراسة شارك فيها معهد “Scripps” لعلم المحيطات في كاليفورينا، عن الأضرار الخطيرة التي تحملها الأكياس البلاستيك في المحيطات على صحة البشر.

ويمكن للبكتيريا الضارة بالنسبة للبشر أن تلتصق بأكياس بلاستيكية الموجودة في المحيط خلال مدة أقل من 6 أسابيع، وفقًأ لـ”روسيا اليوم”.

وأجرى العلماء اختبار بتقطيع الأكياس ذات الاستخدام الواحد وغمرها في البحر، وأوضحت النتائج أن طبقات سميكة من البكتيريا قادرة على التشبث بالبلاستيك في غضون 40 يوما.

وتزايدت المخاوف من كميات البلاستيك الكبيرة الموجودة في المحيطات، والتي يمكن أن تسبب الأمراض لدى البشر، لأنها تعمل كمغناطيس للسموم في الماء.

كما اختبر علماء الجامعة الوطنية في كاليفورنيا بشكل خاص الشظايا العائمة من الأكياس البلاستيكية، وقاموا بتقطيعها إلى مربعات ووضعوها في أقفاص من الصلب غير قابلة للصدأ، تحت سطح البحر.

وعند تحليل الميكروبات الملتصقة على البلاستيك، وجدوا البكتيريا المسببة للحمى الخطيرة، بما في ذلك نوع مماثل للسلالات المستخدمة في “الإرهاب البيولوجي”.

واستخدمت الدراسة، أيضًا أكياس البولي إيثلين عالية الكثافة  “HDPE”، وكذلك منخفضة الكثافة “LDPE” المستخدمة في أكياس الحاويات.

وتوصل الباحثون إلى أن البكتيريا تنجذب إلى البلاستيك السميك، لأنه يحتوى على عدد من الشقوق والأشواك الصغيرة العالقة التي يمكن أن تنمو فيها.

وقدمت الدراسة خلال المؤتمر السنوي التجريبي للأحياء في سان دييغو

What's Your Reaction?

لم يعجبني لم يعجبني
0
لم يعجبني
أعجبني أعجبني
2
أعجبني
غريب غريب
1
غريب
مذهل مذهل
0
مذهل
مخيف مخيف
0
مخيف
مضحك مضحك
0
مضحك
لذيذ لذيذ
0
لذيذ

المزيد: منوعات

لا تفوت هذا المقال