نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية تقريرا يظهر بالأرقام الحوادث التي تسببت فيها النساء على مستوى المملكة المتحدة، وهي أرقام تحسم الجدل حول ما إذا كان الرجال أفضل من النساء في القيادة أم العكس، حيث تقول إن النساء تسببن في أكثر من نصف مليون حادثة في العام.

ويشير التقرير أن النساء خلف عجلة القيادة قد تسببن في نسبة 10% من حوادث التحطم في عام 2015، مقارنة بالرجال الذين تسببوا بنسبة لا تتجاوز 1.1 % من الحوادث في نفس العام.

وتعددت أسباب الحوادث من وضع المكياج أمام عجلة القيادة، إلى تجاوز الضوء الأحمر، والتحدث في الهاتف، والعديد من الأخطاء المرورية التي تسبب في عدد كبير من الكوارث على الطرقات، منها إدانة لورا برايشو بتهمة التسبب في الوفاة بسبب القيادة المتهورة بعد أن قضت على راكب دراجة في دورست، حيث قالت خلال المحاكمة إن الأم لثلاثة فقدت السيطرة على عجلة القيادة عندما التفتت لتخبر بناتها الصغار ألا يلقين الفشار على المقعد الخلفي.

ويوضح التقرير أن النساء، في منتصف العمر هن أكثر مسؤولية من الأعمار الأقل سناً في القيادة، ويشير التقرير كذلك إلى أن سبب القيادة المتهورة هي تعرض النساء لضغوط الحياة الكثيرة التي تسبب عدم التركيز والتشوش.

إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات