الابراج اليومية الخميس 22 (فبراير)2018


لا يزال القمر يتنقل في برج الثور الترابي فيعلن عن يوم ديناميكي رابح جدا مشاريع جديدة واخبار مفرحة

تحية كبيرة وينعاد على كل مواليد اليوم من برج الحوت 22 شباط (فبراير) تمنياتي لكم بالكثير من السعادة ان شاء الله كل ايامكم سعيدة وعقبال المئة عام من التقدم والنجاح بانتظار مولود اليوم سنة مميزة قد تحتفل بمناسبة سعيدة كترقية في العمل او توقع على مشروع جديد.

مولود اليوم 22 شباط (فبراير) من برج الحوت
يتميّز مولود الحوت برومانسيته، وقلبه النقي، وتقديره وحبّه لشريكته، وخجله، كما أنها يحب إعداد المفاجآت لها، وعادةً ما يفضل الوجود في أماكن العمل ذات الطاقات الإبداعية، بالإضافة إلى قلبه الطيب، كما أنه لا يفضّل التعرّف على امرأة غير معجبة به، حيث يفضّل الانتظار للتأكّد من مشاعرها، بالإضافة إلى أنّه دوماً ما يسعى لتلبية احتياجات محبوبته، ويراعي زملائه، إلا أنه قد يقع في فخ الشك، والتردد عن اتخاذ القرارات.

#الحمل
مهنياً: لا تسخط على رئيسك في العمل لأنه لم يرشحك لمكافأة هذا الشهر، فأنت من تستحق اللوم لتقصيرك في العمل.
عاطفياً: هدية صغيرة أو دعوة إلى عشاء رومانسي يكون حلاً جيداً لتقريب المشاعر بينك وبين حبيبك..
صحياً: الطاقة السلبية التي تسكن في داخلك هي بسبب تعرضك لأشخاص دائمي الشكوى من ضغوط الحياة.

#الثور
مهنياً: سوء تصرّفات رئيسك في العمل واتخاذه قرارات غير حكيمة يتطلب تكاتفكم لإنقاذ الشركة.
عاطفياً: الاهتمام هو ما ينقص علاقاتك العاطفية، والاستمرار في إهمال شريك حياتك سيترتب عليه الكثير من المشاكل.
صحياً: لا تعتمد على التحاليل والأشعة التي أجريتها منذ فترة لتشخيص مرضك في الوقت الحاضر، لأن حالتك تطوّرت كثيراً.

# الجوزاء
مهنياً: يطرأ أمر غير متوقع فكن حذراً وابق في حال ترقب حتى تنجلي الأمور تماماً.
عاطفياً: تفتح هذا اليوم صفحة عاطفية أكثر روعة وجمالاً وتعرف بداية قصة رومانسية أو حلاًّ لمشكلة عاطفية سابقة.
صحياً: تجد حلولاً لمشاكلك الصحية التي تعانيها منذ مدة طويلة بفضل علاج بسيط.

#السرطان
مهنياً: يدعوك الفلك الى التصرف بجدية اكثر وعدم الاتكال على الحظ والصدف.
عاطفياً: للعائلة حق عليك ومكانة مهمة في حياتك، فبادر إلى الاتصال بهم وإظهار الأسف بعد اعترافك أخيراً بأخطائك تجاههم.
صحياً: حماستك تبعث فيك الطاقة الإيجابينة وتمدك بالصحة لكن توقع مع هذا النشاط أن يليه التعب والإرهاق.

#الاسد
مهنياً: مشروع سفر تكتسب من خلاله مهارات إضافية وتتعرّف إلى خبرات ومجالات جديدة عن طريق شخص من خارج محيطك المهني.
عاطفياً: تتحسن علاقتك بالشريك بعد مدة طويلة من الخلافات، واليوم هو فرصة لبداية جديدة وخطوات نحو السير بالعلاقة إلى مستوى آخر.
صحياً: بالإجمال صحتك هذا اليوم جيدة لكن عليك تجنّب التوتر قدر المستطاع.

#العذراء
مهنياً: لا تتدخل في مسائل لا تعنيك، رياح التغيير بدأت تعصف وتنذر بحسم قريب لم تكن تتوقعه.
عاطفياً: ليّن الأجواء مع الشريك بعد ثورة الغضب التي انفجرت في الأيام الماضية لئلا تدفع الثمن.
صحياً: من الأفضل أن تخصص وقتاً كافياً للراحة من عناء العمل ومشاكله.

#الميزان
مهنياً: تتلقى عرضاً مغرياً يغيّر مجرى حياتك، لكنك تتردد قليلاً بانتظار توضيح بعض النقاط العالقة .
عاطفياً: تعيش حياة عاطفية غنية بالمفاجآت الرومانسية والشغف والتوق إلى تمضية أجمل الأوقات برفقة الشريك.
صحياً: تشعر ببعض التعب الجسدي على الأرجح يكون مصدره نفسياً .

# العقرب
مهنياً: تحتاج لأن تقوم ببعض التصحيحات والتعديلات على وضعك المالي، لجهة التوفير والاستثمارات .
عاطفياً: مشاكل بينك وبين شريك الحياة، والكثير من سوء التفاهم، تريث وافهمه على نحو صحيح.
صحياً: الرغبة في السفر إلى مكان هادئ أصبحت مُلحة بعد التوترات التي تمر بها منذ أيام كثيرة.

#القوس
مهنيا: قد تطالك بعض الانتقادات، لكنها في الواقع موجهة لبعض الزملاء المقصرين.
عاطفياً: التهدئة مع الشريك مطلوبة بقوة، والمرحلة المقبلة ستكون أفضل .
صحياً: يستحسن مراجعة الطبيب عند اللزوم، لكن لا داعي للقلق والخوف .
#الجدي

مهنياً: ربما مررت بفترة تدريبية تخرج منها الآن بنتائج ما، وهذا ما يكون واضحًا ابتداءً من اليوم .
عاطفياً: يحمل هذا اليوم وهجاً عاطفياً ويجعلك منكمشاً أو يعرّضك لبعض المشاكل في حياتك العائلية أو الشخصية.
صحياً: الجأ الى الانفراد بنفسك عند الضرورة لكي تستجمع قواك الصحية والجسدية.

#الدلو
مهنياً: قد تحدث بعض التغيرات في عملك، ما سيضعك أمام بعض المشاكل التي لا بد من حلها .
عاطفياً: لقاء عاطفي حارّ وتمتين بعض الروابط، لكن حاذر المبالغة في أي شيء وملاحقة بعض العلاقات التي لا تنفعك.
صحياً: وضعك الصحي على خير ما يرام، ولكن تشعر بالحاجة إلى القيام بأمور كثيرة.

# الحوت
مهنياً: الأمر يزداد صعوبة في العمل، لذلك يجب أن تقبل عروض المساعدة من زملائك حتى يقل جبل العمل الذي يقبع أمامك تدريجياً إلى أن يصبح مهام يمكن التعامل معها.
عاطفياً: سعيك الدائم عن التطوّر في العلاقة العاطفية له غير نقطة إيجابية، وهذا يكون موضع ترحيب من قبل الشريك.
صحياً: تقوم ببعض الخطوات الصحية الناجحة وتشعر على أثرها بأنك حققت إنجازاً كبيراً.


What's Your Reaction?

لم يعجبني لم يعجبني
0
لم يعجبني
أعجبني أعجبني
1
أعجبني
غريب غريب
1
غريب
مذهل مذهل
0
مذهل
مخيف مخيف
0
مخيف
مضحك مضحك
0
مضحك
لذيذ لذيذ
0
لذيذ

قد يعجبك أيضاً

المزيد: أبراج 2017

لا تفوت هذا المقال