إغتصاب جماعي لمراهقة بألة حادة و تمزيق أعضائها الحساسة


توفيت مراهقة هندية متأثرة بجروحها، بعد تعرضها لتعذيبٍ وحشي من قبل عصابة رجال اغتصبوها ومزقوا كبدها ورئتيها.

فبعد أن فقدت الفتاة البالغة من العمر 15 عاماً من منزلها في شمالي الهند بينما كانت في طريق العودة الى المنزل من المدرسة، عثر على جثتها بعد يومين وكانت مصابة بـ19 جرحاً بليغاً في جسدها وأفاد الطبيب الشرعي انها تعرضت للإغتصاب باستخدام مواد حادّة.

وهزّت هذه الجريمة الوحشية “هريانا”، وهي ولاية هندية متحفظة للغاية، في حين تلاحق الشرطة مجموعة من الرجال يشتبه في انهم وراء هذه الجريمة، حيث أفاد رئيس شرطة المنطقة “ابهيشيك غارغ” أن: “أربعة رجال على الاقل يشتبه فى انهم وراء هذا التعذيب الذي لا يوصف وتجري الآن عمليات تفتيش واسعة لاعتقال الجناة”.


What's Your Reaction?

لم يعجبني لم يعجبني
0
لم يعجبني
أعجبني أعجبني
0
أعجبني
غريب غريب
1
غريب
مذهل مذهل
0
مذهل
مخيف مخيف
2
مخيف
مضحك مضحك
2
مضحك
لذيذ لذيذ
0
لذيذ

قد يعجبك أيضاً

المزيد: منوعات

لا تفوت هذا المقال