الابراج اليومية الاحد 14 كانون الثاني (يناير)2018


تتبدل الاجواء الفلكية مع انتقال القمر الجديد الى برج الجدي الترابي لينضم الى مجموعة الكواكب الموجودة في الجدي ما يعني اجواء اكثر من رائعة لكل من مواليد الثور العذراء والجدي..

تحية كبيرة وينعاد على كل مواليد اليوم من برج الجدي 14 كانون الثاني (يناير) تمنياتي لكم بالكثير من السعادة ان شاء الله كل ايامكم سعيدة وعقبال المئة عام من التقدم والنجاح بانتظار مولود اليوم سنة مميزة تكبر فرص النجاح والعمل تركز على اوضاعك المالية بحماسة وثبات.

مولود اليوم 14 كانون الثاني (يناير) من برج الجدي

مولودة اليوم من برج الجدي لديها قدرة عالية على التحكم في نفسها، وتميل إلى إظهار جانبها المرح والجريء فقط للأشخاص المقربين إلى قلبها. تتميز بأنها شخصية متواضعة وصبورة وتشعر بالمسؤولية تجاه غيرها، كما أنها من الشخصيات التي تحفز نفسها باستمرار. قد يأخذ الآخرين بعض الوقت لفهم طبيعتها إلى أن تقوم بفتح قلبها لهم.رغم أنها لا تستطيع التعبير عن مشاعرها بشكل جيد، إلا أنها رومانسية وعاطفية للغاية. تكمن قوتها الكامنة في قدرتها على وضع أهداف طويلة المدى والإصرار على تحقيقها والوصول إليها.

#الحمل
مهنياً: مواجهات صعبة في مجال العمل، لكنّ التاريخ الجيّد يساعدك لتتخطى كل المصاعب.
عاطفياً: كن أكثر جدّية مع الشريّك، وخصوصاً بعد تردّي العلاقة بينكما على نحو دراماتيكي، وقدّم بعض التنازلات.
صحياً: تستعيد جزءاً من عافيتك التي فقدتها منذ مدّة بعد مرض مفاجئ ألزمك الفراش أياماً.

#الثور
مهنياً: تزداد ثقتك بنفسك بعد النجاح الذي حققته في الأيام السابقة، لكن يستحسن أن تتعلم من الماضي لتنجح في المستقبل.
عاطفياً: حاول أن تتجاوز الخلافات البسيطة مع الشريك، لأنّ ما يجمعكما قد لا تجده عند أي شخص آخر.
صحياً: عليك التحلّي بإرادة قوية وألا تخلّ بالنظام الغذائي الذي تتبعه منذ مدة.

# الجوزاء
مهنياً: تحاول استعادة ثقة الآخرين فأنت تتمتع بسرعة خاطر وقدرة على التفاوض والاقناع وتعالج مختلف الموضوعات وتقدّم أفضل البحوث.
عاطفياً: طيبة قلبك تؤدي دوراً في إعادة بناء جسور العلاقة بالشريك، لكن يستحسن توضيح الأمور من أجل غدٍ أفضل.
صحياً: حادث مفاجئ يثير عصبيتك ويبقيك في حال من التوتر لن تتخلص منها بسرعة.

#السرطان
مهنياً: يخف التألق المهني الذي تمنعت به، وتشتاق إلى زميل قديم أو تسترجع بعض الذكريات الحلوة وتفكر في معاودة اللقاء.
عاطفياً: استقرار في العلاقة بالشريك الجديد، لكن الاستقرار النهائي بينكما يحتاج إلى وقت أكبر.
صحياً: إذا انتابك صداع شبه يومي، فالأمر بات يحتاج إلى مراجعة الطبيب المختص.

#الاسد
مهنياً: لا تتمسك بآرائك بل ناقشها مع الزملاء، فرصة عمل جديدة في طريقها إليك تحمل مفاجآت كبيرة.
عاطفياً: تكون عواطفك رومانسية، فيقدرّك الحبيب ويقف الى جانبك فخوراً بك وبنفسه.
صحياً: إذا كنت تمرّ بأوقات عصيبة وقلق دائم، لا بأس من زيارة طبيب نفساني، قد يكون لديه الحل.

#العذراء
مهنياً: الظروف المؤاتية هذاا ليوم تسعفك كثيراً، لكن ذلك لا يعني التفريط في المكتسبات التي حققتها أخيراً.
عاطفياً: يتركز الضوء هذا اليوم على مسألة عاطفية مهمّة جداً تقلب حياتك رأساً على عقب وتجعلك أسعد عاشق في التاريخ.
صحياً: تلقي عن كاهلك مسؤوليات الآخرين، وتهتم بكل ما يفيد صحتك وعافيتك.

#الميزان
مهنياً: إذا عملت بجهد كبير ستنال حقك من أرباب العمل، وهذا ما سيشعرك بارتياح نفسي وفكري كبير.
عاطفياً: عليك أن توضّح بعض النقاط العالقة، وإلا فإنّك ستبقى رهن الشكوك، وذلك لن يكون في مصلحتك.
صحياً: لا تندم على ما قد مضى، وحاول جهدك إلى أن تبقي صحتك في أفضل حالاتها.

# العقرب
مهنياً: تحصل على مبتغاك بعد طول صبر وأناة، وتحصد ما زرعته، كن مستعداً للمزيد من المفاجآت السارّة، ووظف جهودك في سبيل مصلحتك.
عاطفياً: حاول أن تمضي المزيد من الوقت مع الحبيب لأنه بحاجة ماسّة إليك بقربه بسبب ما يعانيه.
اجتماعياً: تلتقي أحد الأصدقاء القدامى وتقرران القيام برحلة ترفيهية تفيدكما صحياً.

#القوس
مهنياً: مشاريع كثيرة تنتظر التمويل المطلوب والموافقة عليها، فحاول أن تشرح اهميتها لعلك تجد آذاناً صاغية.
عاطفياً: الوحدة سلاح قاتل، لكنك تتخطاها بمساعدة الشريك وتظهر النتائج سريعاً.
صحياً: لا تفرط في تناول المعجّنات والنشويات، فهي سبب أساسي للبدانة وغيرها.

#الجدي
مهنياً: أجواء العمل الجيّدة حاجة ماسة اليوم لكي تتمكن من إنهاء المشاريع المطلوبة منك بجدارة ونجاح.
عاطفياً: يقوى الوهج العاطفي والرومانسية، وتدخل مرحلة من واعدة بأجمل الأوقات وأعذب اللقاءات، وتتمتع بأجواء خيالية.
صحياً: تحتاج إلى الراحة لتستعيد نشاطك وتنفيذ أي من الالتزامات الطارئة.

#الدلو
مهنياً: يزداد رصيدك من النجاح في مجالك المهني، لكن يستحسن أن تتعلم من الماضي لتنجح في المستقبل.
عاطفياً: تجاوز الخلافات البسيطة مع الشريك يوصلكما إلى برّ الأمان، لأنّ ما يجمعكما غير موجود عند أي ثنائي آخر.
صحياً: سارع إلى استشارة أصحاب الاختصاص ليصفوا لك العلاج الصحي اللازم للتخلص من السمنة.

# الحوت
مهنياً: يشير هذا اليوم إلى مفاوضات مهمة تشارك فيها، وقد تتعلق بيبع بعض الممتلكات، ويدرك المسؤولون أهمية وجودك.
عاطفياً: يواجه الشريك مشكلة كبيرة طارئة تفوق قدرته على حلها، فيستعين بك، فلا تبخل عليه بها.
صحياً: حاول تناول الفيتامينات الضرورية لجسمك بعد المرض الذي شفيت منه أخيراً.


What's Your Reaction?

لم يعجبني لم يعجبني
0
لم يعجبني
أعجبني أعجبني
0
أعجبني
غريب غريب
0
غريب
مذهل مذهل
0
مذهل
مخيف مخيف
0
مخيف
مضحك مضحك
0
مضحك
لذيذ لذيذ
0
لذيذ

قد يعجبك أيضاً

المزيد: أبراج 2017

لا تفوت هذا المقال