الابراج اليومية الاربعاء 30 آب (أغسطس) 2017


لا يزال القمر يتنقل في برج القوس الناري ما يعني اجواء جيدة جدا لكل من مواليد الحمل الاسد والقوس..
تحية كبيرة وينعاد على كل مواليد برج العذراء 30 آب (أغسطس) تمنياتي لكم بالكثير من السعادة ان شاء الله كل ايامكم سعيدة وعقبال المئة عام من التقدم والنجاح بانتظار مولود اليوم سنة مميزة ايجابية لتنطلق وتبدأ المصالحات والتسويات فتحقق النجاح والطمأنينة.

مولود اليوم من برج العذراء 30 آب (أغسطس) 2017
مولود اليوم من برج العذراء جدّي في عمله ومن ميزاته أنه ذكي جدّاً ويملك سرعة بديهة لفهم الأشياء التي تمر من حوله، كما انه متحدث لبق وصادق ويلتزم بكل عمل يقوم به لينهيه على أفضل وجه. من المعروف عنه أنه نشيط وعملي ويسعى دائماً الى تحقيق الكمال في كل خطوة يخطوها

#الحمل
مهنياً: حاول أن تقوّي علاقتك بزملاء العمل فأنت بحاجة إلى دعمهم هذا اليوم وفي المقبل من الأيام.
عاطفياً: أجواء مستقره اليوم عاطفياً والأوضاع هادئة بفضل الأجواء المريحة التي تحيط بك وبالشريك.
صحياً: لا تكثر من الفواكه مساء بل تناول الكمية الضرورية التي يحددها عادة اختصاصي التغذية.

#الثور
مهنياً: تبدو شديد الحماسة لفكرة البدء بتنفيذ مشروع جديد وتتلقى الكثير من التهاني بمشروع كنت قد بدأت تنفيذه.
عاطفياً: مشاكل عابرة حاول أن تنساها وتكمل مع الحبيب مع أنك تبدو اليوم متردداً تجاه الكثير من المواقف.
صحياً: فكّر في كل خطوة تقدم عليها وتتعلق بالمحافظة على رشاقتك.

# الجوزاء
مهنياً: تنتقل الى مرحلة جديدة في العمل أكثر تطوراً، والحظ يقف الى جانبك اليوم ويدعمك في القرارات التي تتخذها.
عاطفياً: تقرب المسافات بينك وبين الحبيب بعد فترة من الخصام، وتعود الأمور بينكما إلى مجاريها الطبيعية.
صحياً: لا تترك المشكلات المهنية تؤثر سلباً في وضعك الصحي، بل اخرج من محيطك الضيق.

#السرطان
مهنياً: لا تدع أي قرارات يتم إتخاذها اليوم بالتأثير في قناعاتك في العمل.
عاطفياً: الكثير من التغيرات العاطفية تحدث في حياتك ولا تعرف الى أين سوف تؤدي.
صحياً: تبدو نشيطًا جسديّاً، ولن تتأخر في بت الموضوعات التي أقلقت وضعك الصحي.

#الاسد
مهنياً: تتحسّن الأمور مع الزملاء والمحيط من خلال توضيح بعض النقاط الغامضة أو مناقشة الموضوعات الحسّاسة.
عاطفياً: إذا كنت أعزب قد تتعرّف إلى شخص يستحقّ حبك، الأجواء خالية من التشنّج والمعاكسات.
صحياً: قد تثير إصابة أحد أفراد العائلة قلقك وانزعاجك، ويسيطر عليك الحزن ما يتعبك نفسياً وصحياً.

#العذراء
مهنياً: تتعثر بعض الأمور فترة محددة، لكنّ ذلك ينقلب سريعاً في مصلحتك، وتبدأ بحصد النجاح تلو الآخر.
عاطفياً: لا تلق اللوم على الشريك، وكن مستعداً لتحمّل المسؤولية حين تضطر إلى ذلك، وخصوصاً أن الصراحة هي عنوان المرحلة المقبلة.
صحياً: جو من التفاهم في محيطك العائلي والمهني، وتتحرر من بعض القيود أو الأثقال، وترتاح نفسياً وصحياً.

#الميزان
مهنياً: من المحتمل أن تحصل على عائدات غير منتظرة، تزيد حماستك وتندفع الى التركيز على مشروع واعد جدّاً.
عاطفياً: لا تشكّ في قدرة الحبيب على استيعاب مشاكلك، فهو لا يشكّك فيك أمام الجميع.
صحياً: قم بما هو مفيد لصحتك، وحاول حصر نفسك في أمكنة منعزلة وغير رطبة.

# العقرب
مهنياً: لا تستسلم أمام الصعاب بل اعمل جاهداً لتخطيها فأنت قادر على ذلك.
عاطفياً: يسـاندك الـشريك في مسألة كانت تزعجك ويدعمك لتواجهها بثبات وقوة.
صحياً: تجنب كل ما شأنه إثارة المشكلات الصحية واحرص على سلامة جميع أفراد العائلة.

#القوس
مهنياً: توقع عقداً جديداً أو تباشر عملاً آخر وتسمع كلمات الثناء والتقدير لأفكار جيدة قدمتها أو لموهبة تمارسها في العمل.
عاطفياً: اهتمامك الزائد بنفسك ينسيك واجباتك تجاه الشريك، فيشعر بالإحباط نوعاً ما.
صحياً: تبدو في حالة مشرقة ونفسية مرتاحة، بفضل اتباعك نظاماً غذائياً ورياضياً ممتازاً.

#الجدي
مهنياً: سيطر على نفسك، ولا تقدم على تغييرات في حياتك الشخصية أو المهنية.
عاطفياً: تسكنك رغبات متصارعة وتطرح على نفسك السؤال: ماذا أريد فعلاً؟ قلب الطاولة، أم الحفاظ على الثبات والأمان رغم الكلفة الباهظة والتنازلات؟.
صحياً: ساعد نفسك أولاً كي يساعدك الآخرون على التخلص من القلق الذي ينتابك ويزعجك.

#الدلو
مهنياً: حاول أن تنجز الأعمال والشؤون المالية قبل أن يعاود مركور تراجعه. سارع إلى استغلال الفرص التي تتوافر هذا اليوم.
عاطفياً: أنت النجم الذي يلجأ إليه الجميع، تخوض دورة مميزة من الإيجابيات تنقذك من مشكلات كثيرة وتعيد إليك الثقة بالنفس والشجاعة والانطلاق.
صحياً: تحاول أن تخالف تعليمات الطبيب للعودة إلى بعض عاداتك السيئة ومنها التدخين مثلاً.

# الحوت
مهنياً: تحسّن وضعك المهني يتطلب مزيداً من الثقة، وهذا العامل متوافر لديك لكنّك لم تستخدمه بعد.
عاطفياً: رومانسية الشريك تؤدي دوراً في وضع حدّ للشوائب، وتولد بينكما راحة نفسية غير مسبوقة.
صحياً: أكثر من تناول الفاكهة المساعدة على التهضيم، وخصوصاً بعد العشاء.


What's Your Reaction?

لم يعجبني لم يعجبني
0
لم يعجبني
أعجبني أعجبني
1
أعجبني
غريب غريب
0
غريب
مذهل مذهل
0
مذهل
مخيف مخيف
0
مخيف
مضحك مضحك
0
مضحك
لذيذ لذيذ
0
لذيذ

قد يعجبك أيضاً

المزيد: أبراج 2017

لا تفوت هذا المقال