فضيحة جنسية من العيار الثقيل تهز السعودية وبطلتها الشيخة ريما بنت طلال بن عبد العزيز!


يواصل الحارس السابق لامراء “آل سعود” البريطاني “مارك يونق” كشف فضائح الاسرة الحاكمة في السعودية، حيث كانت الضحية هذه المرة الأميرة ريما بنت طلال بن عبد العزيز.

وكشف مارك ان الاميرة قد خطفت شابا أرمينيا وخبأته لأكثر من شهر في غرفة نومها ثم هربا معا الى سويسرا، وكان هذا الشاب الأرميني الذي تم خطفه هو إبن لمصمم أزياء نسائي مختص بتصميم أزياء عالمية في الرياض.
وأضاف الحارس الى أن عائلة آل سعود وقعت في حرج شديد إزاء إحتجاج أسرة الشاب المخطوف وخوفا من إفتضاح الأمر تم تكليف والدتها الأميرة منى الصلح بإعادتها من سويسرا بأي ثمن.

هذا وقد سبق لـ “مارك يونق” أن كشف عن العديد من القضايا السرية المتعلقة بالأسرة الحاكمة في السعودية في كتاب له وعلى حسابه على شبكة التواصل الإجتماعي “التويتر”.


What's Your Reaction?

لم يعجبني لم يعجبني
0
لم يعجبني
أعجبني أعجبني
0
أعجبني
غريب غريب
0
غريب
مذهل مذهل
0
مذهل
مخيف مخيف
0
مخيف
مضحك مضحك
0
مضحك
لذيذ لذيذ
0
لذيذ

قد يعجبك أيضاً

المزيد: أخبار مهمة

لا تفوت هذا المقال