زيادة حالات الطلاق في سوريا و السبب؟


أكد القاضي الشرعي الأول في دمشق محمود المعراوي في حديث خاص أن حالات الطلاق بلغت في المحكمة الشرعية بدمشق العام الماضي 9468 حالة ، وبذلك تكون نسبة الطلاق إلى الزواج 06 ،27 % بينما كانت عام 2015 النسبة 28 ، 26 % ، مشيراً إلى أنه قبل الحرب كانت نسب الطلاق إلى الزواج تشكل % 21 مما يشير إلى ازدياد نسب الطلاق خلال سنوات الأزمة .
أما ما يتعلق بطلاق القاصرات كشف المعراوي أن آخر إحصائية كانت عام 2014حيث وصلت إل3 % بينما كانت نسبة زواجهن 8 % في حين ارتفعت نسبة زواج القاصرات في 2016 إلى 13 %مؤكداً أن 70 % من عقود زواج القاصرات تكون مكتوبة خارج المحكمة بعقود زواج عرفية لذلك تضطر المحكمة الشرعية إلى تثبيت زواجهن حفاظاً على الأبناء ، فمنهن من تكون حامل وأخرى من يكون لديها ولد وتريد تثبيت زواجها ، علماً أن القانون لا يسمح بزواج من كان غير كامل الأهلية .


What's Your Reaction?

لم يعجبني لم يعجبني
0
لم يعجبني
أعجبني أعجبني
0
أعجبني
غريب غريب
0
غريب
مذهل مذهل
0
مذهل
مخيف مخيف
0
مخيف
مضحك مضحك
0
مضحك
لذيذ لذيذ
0
لذيذ

قد يعجبك أيضاً

المزيد: أخبار مهمة

لا تفوت هذا المقال