الطفلة الملقبة بـ (الكلب المرقط) بعمر التاسعة عشر !



سيرا سوارينجن، الاسم الذي أثار ضجةً كبيرةً على مواقع التواصل الاجتماعي لسبب لا يمكنك توقعه أو تخيل مدى قوة وإرادة وتصميم الطفلة التي حملت هذا الاسم!

ولدت المراهقة سيرا سوارينجن بعلامات غريبة على جسمها تشبه الوحمات بنية اللون ولكنها كبيرة لدرجة أنها تغطيه تقريباً بالكامل، عمر سيرا اليوم 19 عاماً وتشعر بالتمييز حقاً ولم تخجل من هذه الصفة التي ولدت معها منذ الصغر!
تعيش سيرا في روكويل شمال كارولينا وكانت تجيب في كل مرة يقوم فيها أحدهم بسؤالها عن مشاعرها بهذه الجملة: “كل منا يولد ليكون مختلفاً، وعلى الجميع أن يشعروا أنهم جميلون كما هم”.

شاهد أيضاً

هذه هي نهاية مسلسل “الهيبة” غير كلّ التوقعات!

استطاعت الممثلة نادين نسيب نجيم والممثل تيم حسن تحقيق نجاح كبير في المسلسلات التي قدّماها …