بالصور: مرض نادر يحول طفلًا في الثامنة إلى «حجر»!


يضطر طفل في الثامنة من عمره إلى البقاء داخل منزله طوال الوقت، نظرًا لإصابته بحالة مرضية نادرة تجعله يتعرض لآلام مبرحة في حال لمس أي شئ، كما تجعل أقرانه يخافون منه.

ووفقاً لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن ذلك الطفل “مهندي حسن”، وهو من منطقة “ناوجاون” في شمال “بنغلاديش، يعيش منبوذا في مجتمعه بسبب إصابته بمرض جلدي نادر “يحوله إلى حجر”؛ ويبدو وجهه طبيعي، لكن بقية جسده مغطى بجلد سميك متقشر، الأمر الذي يجعل من الصعب عليه أن يسير أو يلمس أي شئ.

وصرحت والدته بأن مجتمعه وأقرانه وحتى جدته يمقتونه؛ وهي تطالب الحكومة بتشخيص وعلاج ذلك المرض الذي سرق طفولة نجلها.

ويواجه “مهندي” معاناة من أجل ارتداء ملابسه، إذ أن أدنى احتكاك بجلده يسبب له آلاما مبرحة، وهو يضطر للمكوث في المنزل طوال الوقت، كون مظهره يخيف بقية أطفال القرية.

وأضافت والدته أنه كلما يخرج، يصاب أهل القرية بالخوف منه ويقولون أمورا سيئة له، مشيرة إلى أن الجميع يكرهونه ويرفضون تناول الطعام أمامه، وأكدت على أنه دائما ما يبكي بسبب الآلام التي يسببها له المرض.

والجدير بالذكر أن “مهندي” ولد طفلا سليما، لكن أعراض المرض بدأت في الظهور عليه عندما كان عمرع 12 يوما، وبعدها انتشر المرض إلى بقية جسده، واستشار والداه العديد من الأطباء، وجربا أنواع متعددة من العلاج، لكن لم يجد أي علاج نفعا.

What's Your Reaction?

لم يعجبني لم يعجبني
0
لم يعجبني
أعجبني أعجبني
0
أعجبني
غريب غريب
0
غريب
مذهل مذهل
0
مذهل
مخيف مخيف
0
مخيف
مضحك مضحك
0
مضحك
لذيذ لذيذ
0
لذيذ

قد يعجبك أيضاً

المزيد: اخبار غريبة

لا تفوت هذا المقال