كيف يتنبّأ "Google Maps" بحالة الطرق؟


يعتبر تطبيق “خرائط غوغل” من أقوى وأهمّ التطبيقات الموجودة في “غوغل”، وذلك لأهمية في المساعدة على معرفة الطرق داخل المدن وخارجها.

وبدأ التطبيق في العمل رسمياً في الثامن من شباط عام 2005، ومن حينها بات المساعد الأول والأساسي في التنقل من مكان لآخر، ولكن كيف يعمل التطبيق بهذا الذكاء؟

يمكن لتطبيق “خرائط غوغل” أن يعرف مواعيد ازدحام الطرقات قبل حدوثها بالفعل، كما يمكنه تحديد مدة الوصول إلى مكان معيّن بالدقيقة. والسرّ هو أنّ التّطبيق اعتمد على أجهزة الموبايل المُفعل عليها، ما يتيح معرفة موقع الهاتف المحمول.

إذ يقوم مئات الملايين من الأشخاص الذين يستخدمون البرنامج بإرسال بيانات عن موقعهم وسرعتهم، ما يتيح للبرنامج معرفة حالة الطرق الراهنة بتحليل البيانات، ومعرفة عدد السيارات التي تسير بطريق ما وسرعتها، هذا يعني أنّه كلما زاد عدد المستخدمين كانت التوقعات أكثر دقة.

أما بالنسبة للتوقعات التي يقوم البرنامج بإجرائها فإنها تعتمد على العديد من العوامل والبيانات المتوفرة عن المنطقة المراد معرفة حالة الطرق بها، منها الحدود الرسمية للسرعة، والسرعة التي ينصح بالسير عليها بالمقارنة مع طرق مشابهة، وكذلك قام برنامج “خرائط غوغل” خلال السنوات الماضية، ببناء نمط لحركة الطرق المختلفة على مدار اليوم لمعرفة كيف ستتغير حالة الزحام مع الوقت. كما يقوم البرنامج باستخدام كل البيانات المتاحة ومقارنتها سوياً للحصول على أدق التقديرات لإرسالها للمستخدم.

(هافنغتون بوست)

What's Your Reaction?

لم يعجبني لم يعجبني
0
لم يعجبني
أعجبني أعجبني
0
أعجبني
غريب غريب
0
غريب
مذهل مذهل
0
مذهل
مخيف مخيف
0
مخيف
مضحك مضحك
0
مضحك
لذيذ لذيذ
0
لذيذ

قد يعجبك أيضاً

المزيد: تكنلوجيا

لا تفوت هذا المقال