سامسونغ تضع معيارًا جديدًا لبطاريات «غالاكسي إس 8»


وضعت سامسونغ معياراً جديداً لاختبار بطاريات هواتفها الذكية المستقبلية يستند على 8 أسس للسلامة والأمان، يتضمن اختبار التحمل والمتانة وتحمل درجات الحرارة القصوى واختبار الأشعة السينية والشحن والتفريغ واختبار التسريب واختبار انبعاث أو تسريب المواد العضوية المتطايرة واختبار التسارع والتفكيك واختبار التغيرات في الفولت أثناء عملية التصنيع، بهدف التأكد من قوة وأداء البطاريات وقدرة تحملها أقصى الظروف الممكنة، وذلك تجنباً لحوادث الانفجار التي أصابت هاتفها اللوحي “نوت 7”.

وأوضحت الشركة الكورية الجنوبية أن هذا الإجراء الاحتياطي الجديد من شأنه بث الطمأنينة في قلوب المستخدمين واستعادة ثقتهم مرة أخرى في منتجات الشركة المستقبلية، لاسيما بعد أزمة الثقة التي وقعت أخيراً بسبب خطأ في تصنيع وتصميم بطاريات هواتفها اللوحية “غالاكسي نوت 7″، بحسب موقع “بيزنس إنسايدر”.

واعترفت سامسونغ بوجود عاملين رئيسين تسبب في انفجار كلا نسختي بطاريات هاتف “نوت 7″، الأول يتمثل في انحراف القطب الكهربائي، والثاني يتمثل في الوضعية الخاطئة للقطب الكهربائي السالب في الجهة العليا اليمنى من البطارية، ما تسبب في حدوث ماس كهربائي داخلي للدائرة الكهربائية للبطارية، ما أدى إلى انفجار الهاتف، وجرى ذلك بعد اختبار أكثر من 200 ألف جهاز وأكثر من 30 ألف بطارية، على يد نحو 700 باحث يعمل لدى شركة سامسونغ على مدار الشهور الماضية، للتوصل إلى الأسباب الحقيقية الكامنة وراء انفجار الهاتف.

What's Your Reaction?

لم يعجبني لم يعجبني
0
لم يعجبني
أعجبني أعجبني
0
أعجبني
غريب غريب
0
غريب
مذهل مذهل
0
مذهل
مخيف مخيف
0
مخيف
مضحك مضحك
0
مضحك
لذيذ لذيذ
0
لذيذ

قد يعجبك أيضاً

المزيد: تكنلوجيا

لا تفوت هذا المقال