موظفة جديدة في "فيسبوك" ومهمتها صعبة.. فمن هي؟


عيّن “فيسبوك” الإعلامية التلفزيونية كامبل براون، للمساهمة في بناء علاقات أفضل مع المؤسسات الإعلاميّة، بعد أزمة الأخبار الكاذبة التي اجتاحت الموقع العام الماضي.

وكامبل مذيعة سابقة في قناة “سي إن إن”، وفي “إن بي سي” وفائزة بجائزة “إيمي”. وستقود فريق “شراكات الأخبار” في الموقع، للعمل مع منظمات الأخبار والصحافيين “بشكل وثيق وعلى نحو أكثر فعالية مع فيسبوك”.

وقالت براون، في منشور على صفحتها على “فيسبوك”، يوم الجمعة، إنّها “كبرت في مجال الإعلام، وكان القسم الأكبر من حياتها المهنية”، مضيفةً “كان من علمني الصحافة صحافيين كبارا، وتغطية الخبر بمصداقية وشرف يعني لي الكثير. لطالما أحسست بأنّ الصحافة أكثر من مجرد وظيفة”.

وتابعت براون “نشهد حالياً عمليّة تحوّل كبيرة في مهنة الإعلام، على صعيدي استقطاب الأخبار وطريقة نشرها من المراسلين. وفيسبوك جزء كبير من هذه العملية، مما يجلب الكثير من التحديات للصحافيين، بالإضافة إلى الفرص الجديدة”.

وكان “فيسبوك” قد تعرّض لموجة كبيرة من الانتقادات على خلفيّة انتشار الأخبار الكاذبة على المنصة، ما أدى إلى اتهامه بقلب نتائج الانتخابات الأميركيّة لصالح الجمهوري دونالد ترامب.

كما وجد الموقع نفسه في موقف حرج بعد فتحه خاصية التحقق من السلامة في تايلاند، إثر اعتماده على خبرٍ كاذب حول تفجير في البلاد.

(العربي الجديد)

What's Your Reaction?

لم يعجبني لم يعجبني
0
لم يعجبني
أعجبني أعجبني
0
أعجبني
غريب غريب
0
غريب
مذهل مذهل
0
مذهل
مخيف مخيف
0
مخيف
مضحك مضحك
0
مضحك
لذيذ لذيذ
0
لذيذ

قد يعجبك أيضاً

المزيد: تكنلوجيا

لا تفوت هذا المقال